ترجمات, سيرة الضوء - أدب منقول, شعر

السؤال

لقد تمت قراءة هذا النص39 مرّة/ مرّات!

الأسئلة التي لم تُطرَح من قبل

ليست جديرةً بأن تُطرَح.

وحيدًا قرب النار،

في منزلٍ أو في كهف

بمفردكَ أو برفقة آخرين،

أنتَ دائمًا وحدكَ

مع السؤال

الجدير بأن يُطرح

المطروح غالبًا

ولكن الذي يظل سؤالًا

وحيدًا وبلا جواب

مثل القمر

مثل الكلب

مثلكَ.

 

 

ليوناردو أليشان

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *