مراجعة كتب, مميز

كتاب قوة الثقة بالنفس- إبراهيم الفقي

لقد تمت قراءة هذا النص247 مرّة/ مرّات!

الثقة بالنفس أمر مهم في حياة الإنسان، ولكن للأسف كثير من الناس يعانون من فقدانها، كثير من الناس يشعرون بالنقص والإذلال مما يُعيقهم عن ممارسة حياتهم بصورة طبيعية، وفي هذا الكتاب يعالج الدكتور إبراهيم الفقي (رحمه الله) هذه المشكلة، وقد كان كاتب ومحاضر عالمي في التنمية البشرية وعلم الطاقة، إن الإنسان إذا فقد ثقته بنفسه فإنه لن يستطيع تحقيق أي إنجاز، وسيفقد قيمة حياته، وهذا الكتاب يدور حول كل ما يتعلق بثقة الإنسان بنفسه: المفهوم الذاتي، والمثل الأعلى الذاتي، والصورة الذاتية، والتقدير الذاتي، والإنجاز الذاتي.

“إن كل إنسان لديه الثقة بنفسه بطريقة معينة، نجد شخصاً لديه الثقة وهو يتكلم مع الناس أو مع زوجته أو مع أولاده…، فكل منا لديه ثقة بشيء معين.”

إن الإنسان إذا فقد الثقة بنفسه يعيش في خوف وإحباط، ويشعر بأن الجميع أفضل منه، وتقديره لذاته يكون في اضطراب، بينما على العكس تمامًا: فإن الإنسان الواثق من نفسه تجده لا يعاني من الخوف، وفي عينيه نظرة ثقة كأنه يقول لن تؤثر عليّ إطلاقاً، فهو لا يتأثر بالآخرين، ويعرف طريقه ولا يهتز. “أنت من تجعل الاستحالة موجودة وتجعلها تحيط بك، فإذا قررت وفكرت وخططت وقمت بالفعل، فلن يكون هناك مستحيل.”

الإنسان الذي يفكر بطريقة سليمة سيعلم ما هي أهدافه، وإلى أي شيء ستوصله هذه الأهداف، وعندما يصل إلى ما يريد سيرى من هناك ما هو أبعد.

شخص خسر خمس وثلاثون مليون دولار فتضايق بالطبع، لكنه يعلم أنه هو من أوجد هذا المال وسيوجده مرة أخرى، لقد فكر بشكل صحيح، وخطط وتحرك بشكل صحيح، ومهما وقع فإنه سيقف مرة أخرى؛ لأنه واثق من نفسه.

في إحدى محاضرات الدكتور إبراهيم حاولت سيدة أن تزعجه وتوتره فبدأت تتحرك في مكانها فنظر لها الدكتور، ثم تحركت ثانية فنظر لها، وكلما تحركت فعل نفس الشيء، فبدأت عيون الناس تقع عليها مما سبب لها الإحراج، إنها ثقته بنفسه، فقد حول الموقف لصالحه وأخبرها ألا تعبث مع الكبار.

اقرأ\ي أيضاً:

نُشرت بواسطة سلمى الحبشي

طالبة علم النفس ولغة عربية، أهوى القراءة، وأبتدئ الكتابة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *