تسجيل
ترجمات, سيرة الضوء - أدب منقول, شعر

– 12 –

وقت القراءة : 1 د
قرِأ النص 216 مرة
التعليقات : 0 تعليق

يلقي سراجي الداخن ضوءه

ولم يعد من أحدٍ صاحيًا في بيتنا عداي.

إنحنيت على وجهك النائم

لأهمس ثانيةً : ‹‹ إنني أحبك ››

 

             *

 

تمرُّ الأيام أكثرَ حلاوةً

وأُحس، وقد صرتُ أكبر سنًا.

أنني أُعيد بلا انقطاع

هذه العبارة نفسها : ‹‹ إنني أحبك ››

 

            *

 

فإن كذبتُ عليك أحيانًا،

أتضرَّع إليك من أجل شيء واحد :

ألَّا تظني أنني رجل ميئوس منه

لأكذب عليك في اعترافي : ‹‹ أنني أحبك ››

 

                        *

 

إن قصيدتي الوحيدة، قصيدتي الحقة

هي : ‹‹ أنني أُحبك ››

 

رسول حمزاتوف

ساعد الكاتب في تطوير مهاراته الكتابية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *