تسجيل
خواطر

اكتب ! 4/5 (1)

وقت القراءة : 2 د
قُرِأ النص 110 مرة
0 تعليقات

ها انا كالعادة ،كلما اصبت بكبوة أو خيبة جديدة ، تهفو نفسي لممارسة الكتابة ، احس انها تزيل كل الثقل الملقى على عاتقي ؛ استنجد بها فأخط كل ما يجول بخاطري! كل الآلام المضمرة والتي تتعبني حد البكاء .
فيحدث ان تعي كل الوعي ان لا شيء ينتشلك من عالمك الحزين الا فعل الكتابة فهي تتربص بك في كل الاوقات التي تجد نفسك فيها حزين حد المووت ! اكتفيت بالكتابة واجدها القلب الحنون و الصديقة الرأوفة التي تحبني و تتفهمني ، تسمعني ولا تعاتبني ، تؤنسني ولا ترحل عني ابدا.
الكتابة هي الملاذ الآمن ، اذ كلما اعتصرنا الم ما وطفح القلب بالوجع وعبرنا شعور مخيف ، لا نجد الكلمات التي توافي حق ما يعترينا الا اذا كتبنا ، فلن تجد احدا ينصت اليك بغرض الفهم العميق ،وحتى وان حدث ستدرك انه ينصت فقط وغير آبه بحقيقة ما يختلجك في ذلك الحين فهو يريد فقط ان يخفف عنك لا ان يغوص وسط المشكل وينسج حلا موائما . لذلك اكتب ، ثم اكتب . !!
عندما تصاب بخيبة امل خذ قلما ، ستجده يخط كلاما كثيرا.!
عندما تحس بالفشل وقلة الحيلة ، اكتب !
عندما لا ترضى بواقعك وتريد ان تغير كذلك اكتب !

عندما لا تستطيع التعبير عن حزنك العميق ومدى احباطك اكتب !
عندما لا تجد من ينصت لك ويهتم لأمرك ادعو الله ثم اكتب !
صدقني فليس هنالك خير انيس غير الكتاب ، الورقة ثم القلم .

ساعد الكاتب في تطوير مهاراته الكتابية

نُشرت بواسطة Salma Belg

سلمى بالكشة ، اولى باك علوم رياضية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *