تسجيل
خواطر

اسكنتك قلبي 2.22/5 (3)

وقت القراءة : 2 د
قُرِأ النص 680 مرة
0 تعليقات

ملاحظة المحرر: مادتك مميزة يرجى منك الإنتقال والكتابة في موقع خلاصات هواء من هنا لتحظى بفرصة نشر مادتك من خلال صفحة كتب التي يتابعها أكثر من مليون ونصف قارئ حول العالم.

اسكنتك قلبي…

ألم يكن ذلك كافياً لتبقى،لتتخطى الصعاب معي، لتستشعر حقيقة ومدى عمق المشاعر التي اكنها لك!!!؟
احببتك في الوقت الذي بدأت افقد فيه ايماني بالحب وتركتني في الوقت الذي احتجت وجودك فيه.

غريبة هي الحياة…
تعطينا كل ما نريده حتى نظن ان لا اسعد منا على سطح الأرض وفجأة تقتلع منا ما اعطتنا اياه تاركة ارواحنا في حالة من الفوضى وعدم الاتزان.
لماذا سمحت لنفسي بأن اغرم بك على هذا النحو!!! لماذا اعطيت قلبي حق اختيارك مع علمي التام بغباءه وطيبته التي لم توقعه سوى في المشكلات للآن!!!

أتعلم….
كلما تذكرت الامر خطر ببالي ذلك المشهد من فيلم(The Hobbit:- The Battle of the Five Armies)
لقد كان حقيقياً ما شعرت به تجاهك، كان حقيقياً احساسي بالامان وانت تحتضن يدي في اول يوم احسست فيه بحبك لي، كان حقيقياً ولهذا يؤلم….
أجل يؤلم وبشدة. شوقي لك يؤلم،حقيقة اني لازلت للآن احبك تؤلم، وواقع انك لن تكون والد ابنتي التي حلمت بها يؤلم والاكثر ايلاماً من جميع هؤلاء اني احس وجودك كلما وضعت يدي على صدري لأني ببساطة اسكنتك قلبي…

ساعد الكاتب في تطوير مهاراته الكتابية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *