• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
الفرضية (تدوينة)
الفرضية (تدوينة)
Google+
عدد الزيارات
549
تدوينة عودة♥

أنت -كبشري-كيانٌ عجيب! مُحير ومتناقض مهما أنكرت ذلك.     

كَثُر ما تفترض موقف وتحكم على نفسك من خارج الدائرة ومن قبل وقوع الموقف وتحسم تصرفك المستقبلي وكأنك عرّاف تقرأ المستقبل،تنتقد ردود أفعال من هم حولك وكأنك أنت الأشذّ عن القاعدة وكأنك الأصوب؛فتجادل وتسمتيت لأجل رأيك لتلتمس لنفسك التبريرات والحجة البالية وأنت لا تملك إلا تكهنات، وكأنك –جون ستيوارت مل-.

تضع لضميرك مضجعًا مريحًا وغالبًا ذلك الموقف الذي اقتتلم فيه إذا وقع لك تفعل ما يفعلون وتنصاع لإجماعهم،وتنهار أمام إجماعهم كل قواعدك الفردية المتطرفة تلك،وليس محل النقاش هنا من هو الأصوب أنت أم هم،بل محل النقاش هنا هو أن يكون لك رأيًا وتخالفه أو تفترض شيئًا وتتكهن بحسم نتائجه التي لم تُعرف بعد..

تصبح متطرفًا مذمومًا إذا صار رأيك غير مُتقبَّل لديهم،وتصبح عديم الثقة بنفسك وخائن لمبادئك إذا افترضت شيئًا وحسمت نتيجته وفعلت غيرها؛أصبحت منافقًا لأنك خنت معتقدك وتوجهت لمعتقدهم الذي تفتقد الإيمان به.

وتسير وفق هواهم لإرضائهم أو خشيةً من تقلباتهم نحوك.

إذًا حتى نحسم هذه المعضلة لا تحسم قرارًا لم تخضه بعد ولا تفترض جدلًا موقفًا لم يحدث لك لأنك لاتملك في نفسك أي شيء ولا تعلم من ستُصبح غيبًا وماذا سوف تقرر...لا تفترض لأن الفرضية إذا فرضتها على نفسك ستكون نتائجها على الأرجح غير ما تؤيد وما تُقدر وما تُملي  على الآخرين..ولا تنافق نفسك في شيء.

أعلم أنك سوف تفترض مجددًا-لأن الخيال من الصعب أن يتركنا أجمعين-.


1
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}