• انشر كتاباتك
  • احصل على آراء وتقييم آلاف القراء والكتّاب
  • طوّر مسيرتك الكتابية

سجل حسابك الآن وابدأ رحلة الكتابة!

إنشاء حساب تسجيل دخول
القاضي الجاني
القاضي الجاني
Google+
عدد الزيارات
74
أتعمدُ الخوضَ بين كلِ تلك العيونِ باحثاً عن عينيها راجياً أن تصطدمَ مقلتي بمقلتها فيتطايرُ مني رشدي أشلاءً...

 أتمنى أن أمتلك الآلة العجيبة التي توقف الزمنَ فاثبتُ على تلك اللحظة الجميلة بضعَ ساعاتٍ أخرى فيتلاشى الناسُ من حولنا ويتغيّب العالم الموحش راحلاً عنا وتسكن الأصوات المحيطةُ بنا غير صوت نفسها المسكيّ فاجلس أرقبها من مكاني البعيد..... حسناً لا حيلة لي إلا هذا و لا وصل لي إلا بهذه اللُحيظات التي أغتنمها ، لا القاها الا في حلمي العابر و خيالي الساهر فمرورها على خاطري كافي بأن يختطفني تماماً ممن حولي فأصبح ضريراً أصماً عنهم طالباً إعادة كلامهم عليَّ مفسراً ما حدث بالشرود ، لقد توقف قلمي عن النطق في حضرتكِ وتوقفت كلماتي عن التسابق بجانبكِ وتوقف جفني عن الحركة رافضاً غيابكِ عن عيني حتى لتلك الرمشة ، أصبحتي قاضياً فامتثل قلبي بين يديكي عارضاً أوراق هيامه عليك مدافعاً عن حق وصاله إليكِ مستنكراً لجرمِ هجركِ مستفسراً عن دافع الجاني لجرمه فقلبتي تلك الاوراق يمنةً ويسرةً ثمّ القيتي بسهم عينيكي وتوسمتي فيه حاكمة عليه بالاعدام عشقاً حتى الحب ، و رُفعت الجلسةُ ورُفع معها القلم وجف الحبر فوق الصحف ونُفذ حكم العشق في ذلك المتهم فكانت من جنى وحكم وسجن ونفذ وبقيتُ أرقبُ جمالَها جانياً وسجّاناً وقاضياً عليّ بأجمل التهم .


0
0
0

Anonymous {{ comment.name }} {{ comment.date }}
{{ comment.text }}
Anonymous {{ sub_comment.name }} {{ sub_comment.date }}
{{ sub_comment.text }}